تلعب سيرتك الذاتية دوراً محورياً في عملية التوظيف باعتبارها أول نقاط التواصل مع مسئولي التوظيف بالشركة. كما تعكس السيرة الذاتية الانطباعات الأولي عنك، ولذلك يجب الاهتمام بالوضوح والدقة والاختصار والتركيز على الحقائق، بالإضافة إلى الاهتمام بأدق التفاصيل. وعلى هذه الخلفية يسرنا أن نقدم لك مجموعة من النصائح التي تساعدك على إعداد سيرتك الذاتية بالشكل الأمثل.

استخدم نماذج السيرة الذاتية الجاهزة

تتيح لك نماذج السيرة الذاتية الجاهزة إمكانية إنشاء سيرة ذاتية دقيقة ومنسقة، وهي متوفرة بالعديد من المواقع الإلكترونية وكذلك برامج الكتابة مثل (Microsoft Word). ويجب أن تحرص على إضافة لمستك الشخصية على السيرة الذاتية لتضمن تميزك عن باقي المتقدمين.

البساطة

يجب أن تحرص على عنصر البساطة عند إعداد سيرتك الذاتية، إلى جانب تصميمها بشكل جذاب واستخدام خط واحد يسهل قراءته. ويتعين عليك مراعاة الاختصار حتى يتسنى لمسئولي التوظيف قراءته في مدة وجيزة، كما يجب التركيز على التفاصيل ذات الأهمية والصلة بالوظيفة التي ترغب في شغلها.

الاهتمام بالتفاصيل

يجب أن تحرص على الدقة والوضوح عند عرض المعلومات الخاصة بتاريخك الوظيفي والمؤهلات العلمية وتواريخ حصولك على الشهادات الأكاديمية والمهنية، وكذلك المسميات الوظيفية ومهامك الرئيسية خلال المناصب والوظائف التي شغلتها سابقاً حيث إنها تساهم بصورة كبيرة في تقييمك وتحديد مدى ملائمتك للوظيفة التي ترغب في شغلها.

التحديث المستمر

احرص على تحديث سيرتك الذاتية أولاً بأول مع تزويدها بجميع المعلومات والبيانات التي ترغب أن يعرفها مسئول التوظيف.

أخطاء تتجنبها

يجب ان تحرص على مراجعة سيرتك الذاتية بعناية فائقة وخلوها من الأخطاء الإملائية والنحوية وذلك لإعطاء قراءها انطباع أفضل عنك وإظهار مدي اهتمامك بالتفاصيل.