إيديتا للصناعات الغذائية تعلن نتائج الفترة المالية المنتهية في 30 سبتمبر 2018

إيرادات إيديتا بمعدل سنوي 22.2% لتبلغ مليار جنيه خلال الربع الثالث من عام 2018 بفضل ارتفاع حجم المبيعات. والشركة ترصد نمو صافي الربح بمعدل سنوي 34.1% مصحوبًا بتحسن هوامش الربحية خلال نفس الفترة.

أعلنت اليوم شركة إيديتا للصناعات الغذائية (كود البورصة المصرية EFID.CA، وبورصة لندن EFIDq.L) – الرائدة بصناعة الأغذية الخفيفة المعبأة آليًا في مصر – عن نتائجها المالية والتشغيلية للفترة المالية المنتهية في 30 سبتمبر 2018، حيث بلغت الإيرادات مليار جنيه تقريبًا خلال الربع الثالث من عام 2018، وهو نمو سنوي بنسبة 22.2%. وسجلت الشركة صافي ربح بقيمة 89.4 مليون جنيه خلال الربع الثالث من العام الجاري بزيادة سنوية 34.1%، مصحوبًا بارتفاع هامش صافي الربح إلى 8.8% خلال نفس الفترة مقابل 8.0% خلال الربع الثالث من عام 2017. وخلال أول 9 أشهر من عام 2018، بلغت الإيرادات 2.7 مليار جنيه، وهو نمو سنوي بمعدل 29.0%. وارتفع صافي الربح بنسبة سنوية قدرها 66.4% ليبلغ 175.4 مليون جنيه خلال نفس الفترة.

وفي هذا السياق أوضح المهندس هاني برزي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة «إيديتا للصناعات الغذائية»، أن نتائج الربع الثالث تعكس قدرة الشركة على تعظيم الاستفادة من نمو السوق وتوظيف المعطيات الاقتصادية والأنماط الاستهلاكية الجديدة. وتابع برزي أن الشركة نجحت في تنمية حجم المبيعات مقارنًة بنفس الفترة من العام السابق وكذلك الربع الثاني من العام الجاري بالتوازي مع تحسين ربحية الشركة، في ضوء استفادتها من تنمية حجم الإنتاج مع تقليص التكاليف. وأشار إلى أن تلك النجاحات تعكس التزام الشركة بتنويع باقة المنتجات وتقديم مختلف المنتجات التي تلبي احتياجات جميع الشرائح الاستهلاكية، وذلك بالتوازي مع زيادة حجم المبيعات والحفاظ على حصتها السوقية، علمًا بأن هذه المستجدات أثمرت عن نمو الإيرادات بشكل ملحوظ وزيادة ربحية الشركة مع الحفاظ على ريادتها السوقية وسط بيئة تتسم باحتدام المنافسة.

وقد حرصت إيديتا على تحسين وتحديث باقة المنتجات مع تقديم منتجات جديدة بمختلف فئاتها السعرية من أجل تلبية احتياجات جميع الشرائح الاستهلاكية. كما وواصلت إيديتا احتلال مرتبة الصدارة في القطاعات الرئيسية التي تعمل بها خلال أول ثمانية أشهر من عام 2018 وفقًا لأحدث الإحصاءات التي أجرتها وكالة نيلسون لأبحاث التسويق، حيث ارتفعت حصة الشركة بسوق الكرواسون إلى 64.5% بنهاية أغسطس 2018 وبلغت حصتها في سوق الكيك 53.6% خلال نفس الفترة. وبالإضافة إلى ذلك، نجحت الشركة في مواصلة ريادتها لسوق الحلويات بحصة سوقية 9.7% خلال أول ثمانية أشهر من العام الجاري.

ومن جانب آخر، واصلت الشركة جني ثمار استراتيجية التصدير التي تتبناها في ضوء ارتفاع مساهمة مبيعات التصدير بإجمالي إيرادات الشركة بصورة مستمرة، حيث بلغت مبيعات التصدير 98.1 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2018 بزيادة سنوية 42.5%، وهو ما يمثل 9.6% من إجمالي الإيرادات خلال نفس الفترة.

وأضاف برزي أن الشركة نجحت في تحقيق أهداف استراتيجيتها لعام 2018، والتي تمثت في زيادة حجم المبيعات، وذلك بعد قيامها بتطبيق خطتها لزيادة الأسعار إثر تعويم الجنيه المصري، علمًا بأن استراتيجية العام المقبل ستشهد زيادة تركيز الشركة على دعم ربحيتها وزيادة حجم الإنتاج مع الحفاظ على حصتها السوقية عبر مواصلة تحسين تشكيلة المنتجات وتنمية معدلات الكفاءة التشغيلية مع الاستفادة من وفورات الحجم عبر زيادة حجم الإنتاج وتقليص التكاليف، هذا إلى جانب تقليص المصروفات العمومية والإدارية وتحسين الكفاءة على مستوى الشركة والمصانع.

واختتم برزي أن الشركة تتطلع إلى تعظيم استفادتها من مصنع E08 الذي يتسع لإضافة المزيد من خطوط الإنتاج، بالإضافة إلى التوسع بأنشطة التصدير في الأسواق الإقليمية ذات القواعد الاستهلاكية الضخمة ومقومات النمو الواعدة مع التركيز على الاستفادة من اتفاقيات التوزيع التي أبرمتها في مختلف الأسواق وكذلك مشروعها المشترك الجديد في المغرب.

—نهاية البيان—